المنتدي الفكري بعنوان رؤية الجماعات الجهادية للسلام

المنتدي الفكري بعنوان رؤية الجماعات الجهادية للسلام

انعقد يوم الاربعاء السادس من ابريل المنتدى الدوري لهيئة اﻻعمال الفكرية بقاعة الشارقة بالخرطوم الذي أمه جمع من الخبراء والمختصين والمهتمين بظاهرة الجماعات الجهادية وقدم البروفيسور حسن الحاج علي مداخلته الرئيسة حول رؤية الجماعات الجهادية للسﻻم . متسائلًا حول مدى امتﻻك الجماعات الجهادية مشروعا للسﻻم ؟ .. وكيف يمكن مقاربة العﻻقة بين الفعل القتالي والسﻻم ضمن رؤية تنظر للمسألة في سياق أشمل . تحدثت الورقة بتفصيل دقيق حول المدارس الفكرية للسلام في اﻻسلام . ما بين مدرسة تربط بينه وتحقيق العدالة وأخرى تتمحور حول القواعد المنظمة للحرب . وثالثة تعتقد أن اﻷصل في اﻻسﻻم السﻻم وان القتال استثناء مدفوع بسياقات ظرفية .. ومدرسة شرعت في تجديد مفاهيم السلام قام عليها جودت سعيد وخالد شلبي . وقد أفادت الجماعات الجهادية التي أجرت مراجعاتها مؤخرا من هذا اﻻرث المفاهيمي .
منتدي الجماعات الجهاديه 2
ابتدر النقاش الباشمهندس الشيخ سليمان صديق . مؤكدا أن الجماعات الجهادية تنظر للجهاد كشعيرة وهي ﻻ تمنح السلام اﻻ لمن يؤمن بها ويسالمها إﻻ أنها ﻻ تملك رؤية لكيفية تحقيق ذلك . معتبرا ان الجهاد اﻻفغاني لم يكن نقطة اﻻنطﻻق في المسير الجهادي الحديث كما ذهب مقدم الورقة ﻷنه لم يكن معركة اﻻسﻻميين التي خططوا لها وانما مثل في اعلى مراتبه مسرحا تم توظيفهم فيه بكفاءة عالية . مؤكدا ان البعد الماورائي للفاعل الخفي ظل حاضرا . ومشيرا الى أن الثورة الايرانية الهمت اﻻسﻻميين الراديكاليين رغم الفوارق اﻻيديولوجية . مشيرا في اﻵن نفسه انه ﻻ يستغرب التسريبات اﻷخيرة حول عﻻقة ايران بالقاعدة .
جانب من الخضور -المنتدي
الجماعات الجهاديه
الدكتور محمد علي الجزولي قدم مداخلة ضافية حول المرجعية التي تستند عليها الجماعات الجهادية الحديثة . واصفا القاعدة بأنها تعتمد مدرسة معتدلة جدا مقارنة بما يوجد في اﻻرث الجهادي التاريخي .
وقد تفاعل الحضور مع ما اثير وقدم مداخﻻت معمقة حول الموضوع وصفها مقدم الورقة بانها مهمة ومفيدة في تطوير الورقة .